A+ A-
16مايو
جالف قابضة 0 % 604
شركة جالف كرايو القابضة تشارك في ملتقى الشراكة بين القطاع النفطي والقطاع الخاص

تشارك شركة جالف كرايو القابضة، في ملتقى الشراكة بين القطاع النفطي والقطاع الخاص، الذي ينطلق في 29 مايو الجاري في فندق شيراتون الكويت، الذي يقام برعاية نائب رئيس الوزراء وزير المالية أنس الصالح. ويعد الملتقى أول ملتقى حواري يناقش الرؤية المستقبلية ووثيقة التعاون نحو دور أوسع وأكبر للقطاع الخاص في مشاريع القطاع النفطي. وقال مدير عام الشركة في الكويت محمد قاسم أبل، إن «جالف كرايو» تشارك في ملتقى القطاع النفطي والخاص، إيماناً بأهمية ودور القطاع الخاص في الاقتصاد، فضلاً عن أن المرحلة المقبلة تتطلب رؤية مشتركة وبناءة لتعزيز دور القطاع الخاص أكثر. وأشار إلى أن «جالف كرايو» تعد من شركات القطاع الخاص الناجحة، التي تمثل قيمة مضافة للاقتصاد الكويتي، وتعتبر في ذات الوقت قصة نجاح حقيقية. وكشف أبل أنه لأكثر من 60 سنة، ظلت «جالف كرايو» مصنعة ومورده للغازات الصناعية والطبية والغازات المتخصصة لنطاق واسع من الصناعات، إذ تأسست عام 1953 تحت أسم شركة «أوكسجين الكويت»، بواسطة سليم الهنيدي، والد رئيس مجلس إدارة الشركة الحالي عامر سليم الهنيدي. وكشف عن امتلاك الشركة أول مُصنٍّع للغازات الصناعية في الكويت، والذي من خلاله تم إنتاج وتوفير الغازات الصناعية مثل الأوكسيجين والنيتروجين للصناعات النفطية المحلية المزدهرة في تلك الحقبة. وبين أن الشركة توسعت بعد ذلك في المنطقة وعلى التحديد في دولة الإمارات العربية المتحدة، خلال سبعينيات القرن الماضي، عن طريق تأسيس شركة الغازات الصناعية العربية في إمارة الشارقة، وأخذت بعدها بالانتشار والتوسع في العديد من الدول، تماشياً مع رؤى وتطلعات رئيس مجلس الإدارة. وتضم «جالف كرايو» الآن أكثر من 30 مصنعاً للإنتاج والتوزيع يعمل في 12 دولة، بما فيها دول مجلس التعاون الخليجي، والأردن، وسوريا، ومصر، والعراق، وتركيا والنمسا. وكشف أبل أن مقدرة «جالف كرايو» الإنتاجية، تشتمل على أكبر مصانع فصل الهواء في المنطقة وشبكة أنابيب متكاملة معدة للتوزيع، بالإضافة إلى أكبر أسطول نقل من الحافلات والشاحنات المتخصصة في نقل الغازات الصناعية والطبية، مثل الأوكسجين والنيتروجين والأستيلين وثاني أوكسيد الكربون والهيدروجين وأوكسيد النيتروس والغازات الخاصة بالمأكولات والغازات الصناعية المتخصصة والطبية. وذكر أن منطقة الشرق الأوسط هي السوق الرئيسي لجالف كرايو، بحيث أن فرص النمو متوقعة في هذه المنطقة، مشدداً على أن أولوية الشركة هي الاستمرار في توسيع نطاق خدماتها وفرض بصمتها على مناطق جديدة حول العالم معززة قدرتها التنافسية الإقليمية. وبين أن سياسة الشركة تقوم على التوسعة الإنتاجية والإقليمية، جنباً إلى جنب مع تنامي الاقتصاد، ما ساهم في مضاعفة النمو السنوي بخدمة قطاعات، مثل قطاع النفط والغاز والحديد والمواد الكيميائية والزجاج والمشروبات والعناية بالصحة والعديد من القطاعات الأخرى.

مصدر الخبر:

© All Rights Reserved almowazi